سؤال : ما رأيكم بالاقتراح الخاص بعقد المائدة المستديرة للأطراف المتنازعة في لبنان ؟

السيد الرئيس : الواقع أن هذا الأمر هو السبب الأساسي للخلاف بيننا وبين بعض الأطراف في لبنان ، فنحن منذ البدء ومازلنا حتى الآن .

وقد أكدنا ذلك في بيان الجبهة الوطنية التقدمية في سورية الذي صدر مؤخرا ، أكدنا على ضرورة إيجاد الحل من خلال الحوار وليس من خلال الصراع المسلح . هذا ما نادينا به ونأمل أن يستجيب جميع الأطراف إلى هذا النداء بحيث يلجأ الجميع إلى الحوار السياسي وهو الطريق الوحيد المفتوح للخروج من الأزمة اللبنانية ..

وهناك بعض الدلائل الإيجابية على هذا الطريق وحدثت اتصالات في الأيام الأخيرة بين الأطراف في لبنان وصرح أكثر من طرف بأهمية الحوار السياسي وضرورة اللجوء إلى الحوار السياسي .وبقدر ما أعلم تم الاتفاق بين بعض الأطراف على ضرورة الجلوس والنقاش حول الطاولة المستديرة برئاسة السيد الرئيس المنتخب /إلياس سركيس/.

إن ما يهمنا وقف النزف في لبنان .وأن سورية كانت ولاتزال السند الأساسي للقضية الفلسطينية وأن القضية الفلسطينية هي قضية سورية .

هذا وقد أجاب السيد الرئيس /حافظ الأسد/ لدى خروجه من قصرالإليزيه عقب المحادثات التي أجراها مع الرئيس الفرنسي /جيسكار ديستان/ على بعض الأسئلة التي طرحها الصحفيون فأكد أن المحادثات كانت إيجابية جدا ...

 

سؤال : ما هو دور المساهمة فرنسا في حل المشكلة اللبنانية ؟

السيد الرئيس : فرنسا بذلت جهودا مستمرة ومازالت من أجل حل الأزمة اللبنانية ، وكنا في المرحلة الماضية على اتصال مستمر ومازلنا نتبادل وجهات النظر ، والرئيس /جيسكارديستان/ مهتم اهتمام كبير في البحث عن حل جدي وجذري للأزمة اللبنانية..

سؤال : هناك مشكلة بين سورية وعناصر اللبنانية يمكن أن تحل قريبا ؟

السيد الرئيس : لاشيء مستحيل .. مثل أية أزمة لابد من الوصول إلى حل ولايمكن أن نستسلم أمام واقع الأزمة .

سؤال : ماهي أخبار الوساطة بين مصر وسورية ؟

السيد الرئيس : هذا الموضوع لم نبحثه ..

سؤال : حُول التعاون بين الأطراف العربية لمواجهة أزمة الشرق الأوسط ؟

السيد الرئيس : لاخيار أمامنا إلا أن نتعاون ما حدث في لبنان بين بعض عناصر المقاومة أمر عابر يمكن تجاوزه والتغلب عليه.

سؤال : هل يوجد احتمال للاجتماع مع ياسر عرفات في القريب ؟

السيد الرئيس : بعد قليل عندي مقابلة تلفزيونية وقد توجه لي أسئلة من ضمنها هذا السؤال ..

سؤال : اتهمتم "فتح" في السابق أنها تعمل على تنفيذ خطة لتأزيم الوضع في لبنان؟

السيد الرئيس : هذا الكلام يمكن أن يوجه إلى عناصر أخرى لا لرئيس جمهورية سورية يمكن أن يوجه إلى منظمة فدائية تلك أو تلك . الخلاف حدث بن المنظمات الفدائية وليس بين سورية ومنظمة فلسطينية .

سؤال : هل سيتم اجتماع الرياض بين مصر وسورية ؟ .

السيد الرئيس : لا أستطيع أن أجيب عن الآخرين .. نحن طرف واحد فقط في هذا الاجتماع وهناك أطراف أخرى . اجتماع رؤساء الوزراء محدد في 23/حزيران .

سؤال : هل هذا تمهيد بينكم وبين السادات ؟ .

السيد الرئيس : هذا متروك بين أيدي الاجتماع الذي سيعقد في 23/حزيران .

سؤال : ألا زلتم ترحبون بقوات الأمن العربية مهما كان البلد العربي التي تنتمي إليه ؟

السيد الرئيس : نحن نرحب بأية مساهمة أو معالجة عربية جماعية لأي حدث يقع في الوطن العربي ..

هذا كان رأينا دائما . وفي وقت من الأوقات قلنا بعدم تعريب المشكلة في لبنان لاعتقادنا بأن الوضع العربي الراهن لم يساعد على معالجة جدية وإيجابية للمشكلة اللبنانية .. من يدري لعل الأزمة في لبنان وصلت إلى حد هزت فيه وجدان الجميع وجعلتهم يتغلبون على المشاكل الأخرى الأقل أهمية وبالتالي أصبحنا كعرب قادرين على معالجة جماعية نتمنى أن يكون هذا.

سؤال : هل أنتم راضون عن تدخل عسكري فرنسي في لبنان ؟ .

السيد الرئيس : لنترك هذا السؤال جانبا .

سؤال : هل يجر ذلك إلى تدويل الأزمة ؟

السيد الرئيس : إذا استطعنا أن نكون جديين كعرب في المعالجة يمكن أن نتلافى التدويل

سؤال : وماذا حول استقالة فرنجية .. وفرنجية لايعترف بتدخل عربي ؟

السيد الرئيس : هذا السؤال يجب أن يوجه إلى الرئيس فرنجية .

سؤال : هل نويتم تطبيق الاتفاقيات التي تمت عن طريق الرائد جلود ؟

السيد الرئيس : هناك قرار لمجلس وزراء الخارجية العرب ونحن الآن في صدد تطبيقه

سؤال : هل أنتم متفائلون ؟

السيد الرئيس : لا بد وأن نكون متفائلين وأن نتغلب على الأزمة .

سؤال : هل تعتقدون أن مقتل السفير الأمريكي في لبنان ومستشاره الاقتصادي سيؤزم الوضع في لبنان .

السيد الرئيس : ليست لدي المعلومات التي تمكنني وصف رد الفعل بشكل دقيق.. وسننتظر المعلومات وفي ضوئها نستطيع أن نقول هذا الكلام أو ذاك ..

 

 

 

Google
Web Site

hafez al assad speech